"لا تلومني على كلامي الذي لم انهيه ولا كتابتي التي لم تنهيها"

وخرج عمر بن عبد العزيز ذات ليلة ومعه بعض شرطته. فدخل المسجد, فمر في الظلمة برجل نائم فعثر به, فرفع الرجل رأس اليه فقال : أمجنون انت ؟, قال : لا .
وهم الشرطي أن يضرب الرجل, فقال عمر : (( مهلا انما سألني أمجنون انت فقلت لا ))

اما هؤلاء فهكذا يردون على شعوبهم ___ , ___